تقنيات التعليم والتربية البدنية و الفنية ( تجربة للتعليم الالكتروني )

خاص بطلاب قسم تقنيات التعليم والتربية البدنية والفنية- الكلية الجامعية في مكة المكرمة جامعة ام القري المملكة العربية السعودية
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الوزن

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
احمد القرني
طالب ممتاز
طالب ممتاز


المساهمات : 101
تاريخ التسجيل : 30/10/2008

مُساهمةموضوع: الوزن   الأربعاء ديسمبر 31, 2008 2:25 pm


<table width="100%" border=0><tr><td vAlign=top align=right>أطل فصل الصيف من جديد ومعظمنا يعاني زيادة في الوزن بعد الخمول الذي ساد في فصل الشتاء. وجميعنا يعلم ان الطريقة الفضلى لتخفيف الوزن تستلزم التروي واعتماد نظام غذائي قليل الدهون والقيام بالتمارين الرياضية بانتظام. غير ان معظم الذين يودون أن ينحفوا، لا سيما في منطقة الشرق الأوسط، يتوجهون نحو الطريقة الأسهل، الا وهي تناول رقاقات البطاطا الخالية من الدهون والمرطبات الخالية من السكر وقارورة من أحدث الحبوب الحارقة للدهون.

ولكن لسوء الحظ ان خسارة الوزن بسرعة، أجمل من ان تكون حقيقية. فإلى جانب الإكثار من الطعام، يؤدي كسل الغدد الدرقية وتسمم الكبد وضعف الجهاز المناعي... وحتى الاضطرابات النفسية الى زيادة الوزن.

الى ذلك، يجب توخي الحذر قبل تناول الأدوية المنحّفة، فأكثر من 18 مليون شخص مثلاً تناولوا حبوب -Phen Fenو Redux و Pondimin بعد ان زُعم أنها حبوب سحرية تقضي على البدانة، غير أن المصنعين سحبوها من التداول في الاسواق الصيف الماضي بعد أن بينت الدراسات علاقتها بمرض صمام القلب. وعندما توقف الناس عن تناول هذه الحبوب، استعادوا الوزن الذي خسروه لأن الأسباب الكامنة وراء بدانتهم لم تحل.

ومع ازدياد القلق المتنامي ازاء الأدوية المنحّفة، ازدادت شعبية الأعشاب الطبيعية المساعدة على خسارة الوزن. فاذا ما استخدمت هذه كما يجب، يمكن ان تساعد من يئسوا من الحميات على تخفيف وزنهم. وهي متوافرة على شكل حبوب وبودرة وشاي وصباغ وخلاصة، وتساعد وظائف الجسم على العمل بشكل طبيعي لتتمكنوا من بلوغ وزنكم المثالي. إليكم هذا التحليل عن طرق عملها الأساسية:
</TD>
<td vAlign=top align=middle></TD></TR></TABLE>
عودة الى الاعلى
المنبّهات الأيضية
<table width="100%" border=0><tr><td vAlign=top align=right>المنبّهات من أسرع الأعشاب مفعولاً في خسارة الوزن، إلا انها أيضاً الأكثر خطراً. فتأثيرالقهوة مثلاً على الجهاز العصبي المركزي شبيه بتأثير الأدرينالين، فهي تقطع الشهية وتحرق السعرات الحرارية. ولا يُنصح بتناول المنبهات على المدى الطويل لأنها تبقي الجسم في مقاومة دائمة، فتستنفد مخزونه من الطاقة وقد تؤدي الى مجموعة من الاضطرابات كالأرق وارتفاع ضغط الدم. بيد أنها اذا استهلكت باعتدال... وتحت إشراف طبي... فقد تساعد على خسارة بعض الوزن.

الأفدرة Ephedra : الأفدرة تزيل احتقان الشعب الرئوية وهي من الأعشاب الطبية التي عرفها الأقدمون. وقد تم عزل مكونها المنشط الذي يُعرف بالأفدرين، سنة 1885، وقد اكتشف العلماء في وقت لاحق أنها تتمتع بقدرة على التنحيف لأنها شبيهة بالأدرينالين من حيث المفعول ولكن ليس من حيث الآثار السامة.

وقد اقترحت هيئة الأدوية والأغذية حصر معدلات الافدرين الموجودة في الإضافات الغذائية بنسبة 8 ملغ في الجرعة الواحدة (على ألا يزيد عدد الجرعات عن الثلاث يومياً). ولكن يجدر الانتباه الى المشروبات المكونة من مزيج الاعشاب لأنها تحتوي على مادة الميتيلكزانتين (بما في ذلك الكافيين الطبيعي وجوزة الكولا والشاي الأخضر) التي تضاعف فعالية الأفدرة... والآثار الجانبية.

اليوهمبة: هذه العشبة مشتقة من قشرة شجرة برية تنمو في أفريقيا. وعلى الرغم من انها ليست شائعة كثيراً، الا ان مفعولها المنبه اكثر فعالية من الافدرة. أما مكونها الناشط فهو اليوهمبين. ينصح بتناول اليوهمبين ابتداء بمعدل 1 ملغ ثلاث مرات يومياً، حتى الحصول على المفعول المنشود. غير انه يجب التوقف عن تناولها اذا ما أحس المرء بالقلق. الى ذلك، فإن التعرق والغثيان والتقيؤ آثار جانبية اخرى تسببها هذه العشبة التي، شأنها شأن الافدرة، يمنع تناولها مع أدوية الضغط ومضادات الاكتئاب. التوابل: الفليفلة الحمراء وحبوب الخردل والزنجبيل والقرفة والهال أقل خطراً انما أقل فعالية أيضاً. اما الاثر الجانبي الوحيد الذي تسببه فهو العطش. لكن تناول الماء من بعدها يخفف من النفخة ويمنح شعوراً بالشبع.
</TD>
<td vAlign=top align=middle></TD></TR></TABLE>
عودة الى الاعلى
المسهلات ومدرات البول
<table width="100%" border=0><tr><td vAlign=top align=right>غالباً ما تقترن البدانة ببعض الاضطرابات، لذا فإن الأعشاب المدرة للبول والمسهلة تساعد على إفراغ الجسم من الماء والمخلفات، إذا ما استعملت كما يجب. وان ازالة السموم من الجسم بهذه الطريقة تساعده على امتصاص العناصر الغذائية الضرورية، مما يخفف من كمية الدهون المختزنة.

المسهلات المنبهة: يزخر عالم الاعشاب بالنباتات التي تطهر الأمعاء كالسنى Senna والكسكارة سغرادا Cascara sagrada والألويه Aloes والعوسج الأسود. ونظراً لأن هذه الاعشاب تهيج الامعاء وتسبب نوعاً من الادمان، يجب الاعتدال في استعمالها. وتندرج أنواع الزهورات الشعبية التي يتناولها الذين يتبعون الحميات ضمن هذه الفئة. غير أن مئات الشكاوى تتأتى من استعمال هذه الأعشاب لتسببها بالاسهال والتقيؤ والجفاف وحتى الموت.

المسهلات الليفية: العناصر الليفية كعشبة البراغيث وبذور الكتان عبارة عن مسهلات لطيفة تساعد على تنشيط عملية تقلص الجهاز الهضمي أثناء البلع والهضم. كما انها تخفف من الشعور بالجوع لأنها تمنح احساساً بالشبع. وتجدون في السوق ماركات تجارية فعالة عديدة في متاجر المواد الغذائية الطبيعية.

مدرات البول: بما ان احتباس الماء عامل اساسي في التسبب بزيادة الوزن، فمن المفيد التخلص من السوائل الفائضة بواسطة الأعشاب كبذور الكرفس وعشبة ذنب الخيل وبذور الشمار. الى ذلك، فإن بذور الكرفس تسبب التعرق، ما يساعد على تنظيف الجسم من السموم. ولكن بما ان هذه الاعشاب تنشط عملية افراغ الانسجة من الشوائب، وتزيد من نسبة البول، فقد تزيد الضغط على الكلى التي تعاني خللاً وظيفياً، لذا يجدر بالمصابين بأمراض الكلى ان يتجنبوا تناولها.
</TD>
<td vAlign=top align=middle></TD></TR></TABLE>
عودة الى الاعلى
الأعشاب التي تحرق الدهون
<table width="100%" border=0><tr><td vAlign=top align=right>غارسينيا كومبوجيا: قد يظهر ان هذه الفاكهة الهندية الحامضة الطعم التي تسمى احياناً بتمر مالابار الهندي، هي الأكثر فعالية لخسارة الوزن. وقد بينت الدراسات ان عنصرها الناشط وهو حمض الهيدروكسيتريك، يخفف من انتاج الدهون ويقطع الشهية من دون ان يكون له أي آثار جانبية تقريباً،على الرغم من ان هذا الحمض هو المكون الأساسي في العديد من الأنظمة الغذائية والمواد الاضافية المنشطة
</TD></TR></TABLE>
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الوزن
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
تقنيات التعليم والتربية البدنية و الفنية ( تجربة للتعليم الالكتروني ) :: الموضوعات العلمية العامة وخدمات الطلاب :: الموضوعات العلمية العامة-
انتقل الى: