تقنيات التعليم والتربية البدنية و الفنية ( تجربة للتعليم الالكتروني )
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

تقنيات التعليم والتربية البدنية و الفنية ( تجربة للتعليم الالكتروني )

خاص بطلاب قسم تقنيات التعليم والتربية البدنية والفنية- الكلية الجامعية في مكة المكرمة جامعة ام القري المملكة العربية السعودية
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول

 

 مشروع تحويل المكتبات المدرسيه الى مراكز مصادر التعلم

اذهب الى الأسفل 
2 مشترك
كاتب الموضوعرسالة
مـاجـد الـزهـرانـي
طالب
طالب



المساهمات : 3
تاريخ التسجيل : 17/01/2009
العمر : 33

مشروع تحويل المكتبات المدرسيه الى مراكز مصادر التعلم Empty
مُساهمةموضوع: مشروع تحويل المكتبات المدرسيه الى مراكز مصادر التعلم   مشروع تحويل المكتبات المدرسيه الى مراكز مصادر التعلم Emptyالخميس يناير 22, 2009 10:45 pm

احببت ان انقل لكم هذا الموضوع عن المراكز
أواسط الستينات وبداية السبعينات ظهرت الاتجاهات التربوية المرتبطة بتفريد التعليم بدء بالتعليم المبرمج وخطة كلير والتعلم من أجل الإتقان والتعلم بالوسائط السمعية والبدايات المبكرة لتوظيف الحاسوب في التعليم ، كل تلك الاتجاهات حفز للتحول من المكتبات المدرسية التقليدية إلى مركز مصادر أو وسائل تقدم خدمات للطالب والمعلم غير مقصورة على المواد المطبوعة ولكن بجميع أشكال الاتصال الأخرى ، وتطلب هذا التحول إلى البحث عن مصطلح جديد يعبر عن ذلك المكان بدلاً من المكتبات المدرسية ؛ فبدأ ظهور مصطلحات كثيرة منها مركز المواد التعليمية ، مركز الوسائل التعليمية ، مختبر مصادر التعلم ، مركز مصادر التقنيات التعليمية وغيرها من المصطلحات ، حيث استخدمت جميعها للإشارة لمفهوم مركز مصادر التعلم ، الذي ظل أخيراً المفهوم السائد استخداماً في الأدب المنشور ، وقد أضافت تقنية المعلومات ونظريات التعلم والتعليم الحديثة أبعاداً جديدة لمفهوم مركز مصادر التعلم .
كل ما سبق بمثابة نبذة تاريخية مختصرة عن تطور مفهوم مركز مصادر التعلم ، ويحتاج القارئ في هذا المنتدى إلى تفسير واضح لماهية مركز مصادر التعلم ، ولتحقيق ذلك فإننا جميعاً يعلم أن المدرسة تشتمل على مجموعة من أجهزة تقنيات التعليم والوسائل التعليمية تم جمعها في مكان ما داخل المدرسة غير مكان المكتبة المدرسية التي تحتوي على مجموعة من المواد المطبوعة ( كتب – قصص – دوريات ) فجمعت المواد المطبوعة مع المواد السمعية والبصرية وما تتطلبه من أجهزة تقنية في تشغيلها في مكان واحد وأطلق على هذا المكان مركز مصادر التعلم وأدى ذلك التحول إلى تغير في المفهوم والأهمية والأهداف والوظائف والمكونات والتي نستعرض كل منها على حدة .
مفهوم مركز مصادر التعلم :
بيئة تعليمية تحوي أنواعاً متعددة من مصادر المعلومات يتعامل معها المتعلم وتتيح له فرص اكتساب المهارات والخبرات وإثراء معارفه عن طريق التعلم الذاتي .
عناصر ومضامين مفهوم مركز مصادر التعلم :
• التنوع في المواد والمصادر التعليمية المطبوعة وغير المطبوعة .
• التنظيم والترتيب .
• يشرف على المركز موظفين مؤهلين ومتخصصين .
• خدمة الطلاب والمعلمين .
• ملاءمته أساليب التعلم المختلفة .
• يشتمل على أنواع مختلفة من الأجهزة التعليمية .

الهدف العام من مركز مصادر التعلم :
توفير بيئة تعليمية تعلميه مناسبة تتيح للمتعلم الاستفادة من أنواع متعددة ومختلفة من مصادر التعلم وتهيئ له فرص التعلم الذاتي ، وتعزز لديه مهارات البحث والاكتشاف ، وتمكن المعلم من اتباع أساليب حديثة في تصميم مادة الدرس ، وتنفيذها وتقويمها .


وزارة المعارف و إنشاء مراكز مصادر التعلم
كلنا يعلم أن الوزارة سعت إلى إنشاء المكتبات المدرسية وتوفير احتياجاتها من الكتب في المدارس إضافة إلى توفير الوسائل التعليمية وأجهزتها التقنية لتفعيل دور تقنيات التعليم داخل المدارس ، إلا أن كليهما ظل في شبه عزله عن التفعيل داخل مدارسنا لعدة أسباب كان من أهمها :
- عدم ملائمة ما تقتنيه المكتبة المدرسية من كتب للمناهج الدراسية .
- عدم وجود المتخصص التربوي الذي يشرف على المكتبة المدرسية ويفعل دورها .
- عدم وجود مكان مخصص للوسائل التعليمية وأجهزة تقنيات التعليم ، وتوزيعها في عدة أماكن داخل المدرسة .
- عدم وجود المختص الذي يشرف على قاعة الوسائل التعليمية وما تضمه من وسائل وأجهزة تقنيات التعليم داخل المدرسة .
- عدم وجود الورشة الفنية التي تصلح الأجهزة التقنية المتوفرة بالمدارس في كثير من إدارات التعليم .
- حرص بعض مديري المدارس على المقتنيات داخل المكتبة وأجهزة تقنيات التعليم وحفظها كمخزون في أماكنها أو داخل مستودع المدرسة مما أدى إلى عدم تفعيلها .
كل ذلك أدى إلى الشعور العام في الحقل التربوي بأن هناك حاجة إلى إيجاد البديل المناسب لتفعيل دور المكتبة المدرسية وتقنيات التعليم ، فتم بالوزارة تكليف لجنة لتطوير ذلك الواقع ، وفي عام 1418 هـ صدرت موافقة معالي الوزير على تقرير اللجنة المكلفة بوضع تصور لتطوير واقع المكتبات المدرسية وتقنيات التعليم ، حيث ضمن ذلك التصور ضم المكتبات المدرسية مع الوسائل التعليمية وأجهزتها في مكان واحد وتنفيذ مشروع مركز مصادر التعلم ، ثم بدأت الوزارة بتنفيذ تجربة مراكز مصادر التعلم في ست مدارس بتعليم منطقة الرياض لمعرفة المصاعب التي تواجه التوجه الجديد وإيجاد الحلول المناسبة ومعرفة مدى إمكانية تطبيقها في مدارسنا ومن ثم تعميمها على المدارس وفقاً لمراحل متتالية . تلا ذلك تغيير مسمى إدارة المكتبات المدرسية بالإدارة العامة لتقنيات التعليم بالوزارة إلى إدارة مصادر التعلم ، وبعد مرور عام على تغيير مسمى إدارة المكتبات المدرسية وافتتاح معالي وزير المعارف أول مركز مصادر تعلم بمدارس الرياض بدأت المرحلة التحضيرية لمشروع مراكز مصادر التعلم في جميع مناطق المملكة حيث شملت سبعون مركز ، وقد خُصص للإدارة العامة بالتعليم بمنطقة مكة المكرمة سبعة مراكز من جميع الفئات حتى وصل عددها إلى ثمانية وخمسون مركز مع نهاية هذا العام الدراسي .
أهداف مشروع مراكز مصادر التعلم :
• تطوير المكتبة المدرسية لتستوعب التطور في مصادر المعرفة والمعلومات .
• إيجاد المشرفين المتخصصين والمؤهلين للإشراف على المركز .
• دعم المنهج الدراسي عن طريق توفير مصادر التعلم ذات الارتباط بالمنهج ، لبعث الفاعلية والنشاط والحيوية فيه.
• تنمية مهارات البحث والاستكشاف والتفكير وحل المشكلات لدى المتعلم .
• تزويد المتعلم بمهارات وأدوات تجعله قادراً على التكيف والاستفادة من التطورات المتسارعة في نظم المعلومات .
• مساعدة المعلم في تنويع أساليب تدريسه ، إتاحة الفرصة للتعلم الذاتي والتعاوني (الجماعي )
مكونات مشروع مراكز مصادر التعلم :
لا تختلف مكونات المشروع عن المكونات الأساسية لمركز مصادر التعلم ، إلا أن هناك خصوصية تميز بها المشروع ، حيث تختلف فيه المباني المدرسية ( حكومي متعدد النماذج / مستأجر مختلف المواصفات ) التي ينفذ فيه المركز مما أوجد مجموعة من الفئات لنوعية المراكز ، إضافة إلى الميزانيات التي حددت على ثلاث فئات ، ونتعرف على مكونات المشروع بشكل أوسع في التالي :
أولاً : المكان :
اختلاف نوعية المبنى المدرسي أوجب أن يكون هناك أربعة فئات من مراكز مصادر التعلم حيث لكل فئة حد أدنى من المساحة تناسب عدد المستفيدين منه والأثاث والتجهيزات اللازمة وهي كالتالي :
فئة ( أ ) 250 متر : وهي الفئة التي تحقق المعايير الكاملة لمركز مصادر التعلم .
فئة ( ب ) 200 متر : وهي الفئة التي تستطيع أغلب المدارس ذات الأبنية الحديثة تحقيقها
فئة ( ج ) 150 متر : وهي فئة تناسب المدارس التي لا تستطيع توفير المساحات الكافية .
وتختلف أيضاً كل فئة عن الأخرى في عدد الأثاث والتجهيزات والمواد بداخلها وخصصت المساحة التي يشغلها مكان المركز للأتي :
1- مساحة للقراء والمطالعة .
2- مساحة للدراسة الفردية ( باستخدام مصادر متنوعة ) .
3- مساحة لحفظ المواد التعليمية ( المطبوعة وغير المطبوعة ) .
4- مساحة للاستقبال وأعمال الفهرسة والتصنيف والإعارة والإدارة .
5- قاعة عرض ومشاهدة وإنتاج .

ثانياً : الأثاث :
- خزانات للمواد المطبوعة : ( كتب – أبحاث – دراسات – دوريات – أطالس – خرائط ) .
- خزانات للمواد غير المطبوعة : ( المواد السمعية والبصرية ) .
- طاولات وكراسي للقراءة والمطالعة وفقاً لعدد المستخدمين .
- مقصورات فردية : للحاسب الآلي والفيديو والصوتيات الأخرى .
- أثاث منطقة الاستقبال : ( مكتب استقبال ، كرسي ) .
- أثاث للفهارس : ( صناديق فهرس بطاقي ، طاولة توضع عليها الصناديق ) .
- أثاث العرض والإنتاج : ( كل ما يخص أثاث صالة العرض ) .
- لوحة إعلانات .
، وأجهزة للإنتاج ،
ثالثاً :الأجهزة والمعدات :
•ويشتمل أجهزة تعليمية للاستخدام الفردي وأخرى للاستخدام الجماعي ، وأجهزة للإنتاج ، وأجهزة للأعمال الإدارية ، وتتمثل تلك الأجهزة في حاسبات آلية – طابعة – أجهزة عرض– مسجل صوتي – سماعات إذن - تلفزيون – فيديو – كاميرا فيديو – عارض فوق الرأس – جهاز عرض شرائح وأفلام ثابتة – جهاز عرض شرائح 35 مم متزامن مع الصوت - كاميرا فوتوغرافية – آلة تصوير وثائق – مقص كرتون )

رابعاً : المواد التعليمية :
وهي أهم عناصر المركز حيث بدونها لا يمكن للمركز أن يقوم بدوره الأساسي ، وتصنف إلى المواد التالية :
- المواد المطبوعة : كتب (مراجع / مصادر ) ، دوريات ( جرائد / مجلات ) ، أبحاث ، نشرات.
- المواد غير المطبوعة : برامج حاسوبية ، حقائب ورزم تعليمية ، برامج فيديو ، برامج إذاعية ، شفافيات ، شرائح وأفلام ثابتة ، لوحات ، خرائط ، صور ، مجسمات .
ويتم تحديد العلاقات بين المواد التعليمية والمنهاج عن طريق إعداد دليل يصنف المواد حسب المواضيع .

خامساً : العاملون :
يشرف على المركز مختص متفرغ بوظيفة أمين مصادر التعلم . ويفضل من يحمل مؤهلاً في مصادر التعلم أو في المكتبات والمعلومات ودورة في مصادر التعلم . ويساعده في العمل مدرس مادة المكتبة والبحث ( في المرحلة الثانوية ) .
سادساً : الميزانية :
يتطلب تنفيذ المشروع توفير مخصصات مالية لتغطية النفقات الإنشائية وتكاليف اقتناء وتركيب الأجهزة والمعدات وتوفير مصادر المعلومات والبرامج وتدريب القوى البشرية

( منقووووووووووووول )
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
صهيب
طالب
طالب



المساهمات : 8
تاريخ التسجيل : 16/11/2008

مشروع تحويل المكتبات المدرسيه الى مراكز مصادر التعلم Empty
مُساهمةموضوع: رد: مشروع تحويل المكتبات المدرسيه الى مراكز مصادر التعلم   مشروع تحويل المكتبات المدرسيه الى مراكز مصادر التعلم Emptyالأحد يناير 25, 2009 7:50 am

باركـ الله فيكـ
على النقل الوافي
أخ ماجد
وإنتقائكـ للموضوع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
مشروع تحويل المكتبات المدرسيه الى مراكز مصادر التعلم
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
تقنيات التعليم والتربية البدنية و الفنية ( تجربة للتعليم الالكتروني ) :: تقنيات التعليم :: مقرر انتاج وسائل ( 1 ) 200 وسل :: بحوث و تطبيقات ومناقشات انتاج وسائل(1)-
انتقل الى: