تقنيات التعليم والتربية البدنية و الفنية ( تجربة للتعليم الالكتروني )
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

تقنيات التعليم والتربية البدنية و الفنية ( تجربة للتعليم الالكتروني )

خاص بطلاب قسم تقنيات التعليم والتربية البدنية والفنية- الكلية الجامعية في مكة المكرمة جامعة ام القري المملكة العربية السعودية
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول

 

 الاذاعــه التعليميه

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عمار بلخي
طالب جيد
طالب جيد



المساهمات : 11
تاريخ التسجيل : 27/11/2008

الاذاعــه التعليميه Empty
مُساهمةموضوع: الاذاعــه التعليميه   الاذاعــه التعليميه Emptyالسبت نوفمبر 29, 2008 2:19 am

أولا: الإذاعة التعليمية ( الراديو )
يعتبر المذياع وسيلة تعليمية هامة زيادة عن دوره التثقيفي العام، حيث يصل تأثير ما يذاع بالمذياع إلى منطقة كبيرة الانتشار والاتساع يسمعها ملايين عديدة من الناس. هذا ويذيع نوعين من البرامج، النوع الأول: هو الإذاعة العامة للجمهور، والنوع الثاني: هو ما يقتصر على الإذاعة الخاصة بالمناهج الدراسية أي الإذاعة التعليمية. وما يهمنا هنا هو النوع الثاني وهو (الإذاعة التعليمية).
* أوجه استخدام الإذاعة التعليمية:
تستخدم الإذاعة التعليمية في تعليم اللغات على اختلاف أنواعها، وكذلك في التعاليم الدينية وفي المواد القومية والمواد الاجتماعية والعلوم والموسيقى، والآن تساهم الإذاعة التعليمية مساهمة فعالة في برامج محو الأمية. ونظراً لعدم الاعتماد عليها بقوة حالياً في منطقتنا العربية والإسلامية لسيطرة أجهزة التلفاز وقيامها بمعظم الوظائف التي كانت تقوم بها الإذاعة التعليمية سنقصر حديثنا في هذا المجال على شرائط التسجيل الصوتية وهي الأكثر استخداماً في الوقت الحاضر.
ثانياً: أشرطة التسجيل
(1) ماهيتها:
هي عبارة عن أشرطة رقيقة من مادة البلاستيك تغطى إحدى وجهيها بمادة مغناطيسية (خليط من أكسيد الحديد وأكسيد الحديديك المغناطيسي). وتتم عملية التسجيل عندما يتحدث الشخص حيث تتحول الموجات الصادرة عنه إلى نبضات كهربية داخل الميكروفون الموجه إلى هذه الموجات، ثم تنتقل هذه النبضات الكهربية عبر الأسلاك إلى قطعة دقيقة من الحديد، فتتحول هذه الأخيرة إلى مغناطيس كهربي يتراوح في شدته وضعفه تبعاً لقوة أو ضعف الموجات الصوتية، هذا المغناطيس يؤثر بدوره على المادة المغناطيسية التي تغطى أحد وجهي الشريط فتتم عملية التسجيل، وعند الاستماع تتم عملية عكسية لما حدث في عملية التسجيل (لمشاهدة الصورة التوضيحية لكيفية التسجيل والسماع: أنقر هنا على الصورة).
(2) أوجه استخدامها تربويا:
تستخدم أشرطة التسجيل في أغراض تربوية عديدة من بينها ما يلي:
(أ) يمكن استخدامها في برنامج إعداد المعلم:
1 ـ حيث يمكن للطالب المعلم أن يستمع إلى تسجيل لما شرحه أمام التلاميذ لكي يتبين نقاط القوة والضعف.
2 ـ يمكن استخدامها في تسجيل بعض الدروس النموذجية ويقوم الطلاب المعلمون بسماع هذه التسجيلات لكي يتعرفوا على طرق التدريس الملائمة.
3 ـ يمكن استخدامها في برامج التعليم المصغر، وتحليل التفاعل اللفظي، وتدريب الطلاب المعلمين على مهارات التدريس.
4 ـ يمكن استخدامها في تسجيل بعض المحاضرات والدروس العملية بهدف الإستماع إليها أكثر من مرة..
(ب) يمكن استخدامها في دراسة اللغويات:
حيث تساهم في تحسين فهم التلاميذ للأحاديث عن طريق تدريب آذانهم للاستماع، وتدريبهم على نطق المفردات والعبارات وتكوين الجمل والعبارات الإنشائية الصحيحة، وتدريبهم على القراءة السريعة الصحيحة.
(ج) يمكن استخدامها في دراسة آداب اللغة:
حيث تساهم في تحسين قدرة التلاميذ على تذوق الشعر والأدب وأساليب الألفاظ.
(د) يمكن استخدامها في تسجيل المحاضرات والندوات والمقابلات والزيارات التي تتم خارج المدرسة، والحفلات والتمثيليات والبرامج الإذاعية والأحاديث العلمية، ثم إذاعتها على المتعلمين خلال الإذاعة الداخلية، أو سماعها فرديا، أو داخل الفصل الدراسي.
(هـ) يمكن استخدامها في تعليم التلاميذ للغات الأجنبية و ذلك عن طريق تسجيل نطقهم ثم إعادة سماعهم لما قاموا بتسجيله ليتبينوا الأخطاء التي وردت في النطق والعمل على تصحيحها، كما يمكن تسجيل دروس اللغات الأجنبية بصوت المتكلم الأصلي للغة أو خبير في كيفية نطقها وإذاعة التسجيل مرات عديدة على الدارسين لزيادة معرفتهم بمفردات اللغة وأساليبها وطريقة نطقها.
(و) عمل تسجيلات صوتية لكي تصاحب الأفلام الثابتة أو مجموعات الشرائح تتضمن شرح ما فيها والتعليق عليه.
(ز) تسجيل الكتب باختلاف أنواعها كالقرآن الكريم، وقصص الأطفال، وسماعها وقت الحاجة إليها، كما يحدث في تعلم تلاوة وقراءة سور القرآن الكريم والأحاديث النبوية الشريفة.. إلخ.
( ج ) مميزاتها:
1 ـ تحتفظ بالمادة المسجلة لفترة طويلة جداً حيث يمكن استعمال الشريط المسجل أكثر من حوالي 3000 مرة بدون حدوث أي تلف أو تآكل أو نقص في جودة الصوت.
2 ـ يمكن إزالة التسجيل بسهولة إذا أُريد تحسين التسجيل لنفس المادة المسجلة أو إذا أُريد تسجيل مادة أخرى.
3 ـ يمكن لصق الشريط بسهولة في حالة حدوث قطع فيه.
4 ـ تزيد من فاعلية التدريس خاصة إذا أدمجت بعض الأصوات أو الموسيقى أو نواحي أخرى تساهم في زيادة فاعلية التدريس.
وتنفرد التسجيلات الصوتية بإمكانات تتفوق بها على الراديو يمكن تلخيصها فيما يلي:
1 ـ رغم أن التسجيلات الصوتية وسيلة اتصال من جانب واحد هو جانب المرسل، إلا أنها تتيح فرصة أكثر لعملية اتصال وتفاعل بين المعلم والمتعلمين، إذ يمكن للمعلم إيقاف شريط التسجيل مؤقتا لحين مناقشة وتوضيح نقطة من النقاط التي غمضت على المتعلمين أو الإجابة عن سؤال، أو الاستماع إلى تعليق المتعلمين على المادة التي يسمعونها.
2 ـ يمكن للمعلم الاستماع إليها وتقييمها قبل إذاعتها على المتعلمين.
3 ـ التسجيلات لا تثير مشاكل بالنسبة لتوقيت إذاعتها، فيمكن إذاعتها في أي وقت يراه المعلم مناسبا.
4 ـ يمكن تنقيح الشرائط واختصارها قبل إذاعتها إذا رأى المعلم ذلك.
5 ـ الكثير من أوجه استخدام شرائط التسجيل (الواردة في البند ’’ 2’’) لا يمكن تحقيقها من خلال الإذاعة التعليمية.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الاذاعــه التعليميه
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1
 مواضيع مماثلة
-
» أجهزة الوسائل التعليميه
» الوسائل التعليميه
» طرق تحضير الشفافيات التعليميه
» الوسيله التعليميه
» انواع الوسائل التعليميه

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
تقنيات التعليم والتربية البدنية و الفنية ( تجربة للتعليم الالكتروني ) :: مقرراستخدام وسائل 201 وسل :: بحوث وتطبيقات ومناقشات استخدام الوسائل-
انتقل الى: